أهـم الأنبــاء

كوكاكولا لنبني غذا أفضل

استمرار الانقسام في الشارع اليمني بعد أول ظهور للرئيس صالح

بتاريخ : الجمعة، 8 يوليو، 2011 | الأعمدة :




شهدت كبريات مدن اليمن اليوم الجمعة 08 يوليوز مظاهرات مناوئة للرئيس علي عبد الله صالح وأخرى مؤيدة له، وأفادت تقارير متطابقة من صنعاء ومدن يمنية أخرى بأن حدة الاستقطاب زادت بعد أول ظهور للرئيس صالح الليلة الماضية وإلقائه كلمة مسجلة على التلفزيون اليمني الرسمي، دعا فيها إلى الحوار وتقاسم السلطة.


وأعرب انصار الرئيس اليمني علي عبد الله صالح عن ابتهاجهم الجمعة بظهوره للمرة الاولى على شاشة التلفزيون، بعد فترة تفوق الشهر على إصابته بجروح لدى سقوط قذيفة على مسجد قصره، لكن معارضيه واصلوا المطالبة بتنحيه. وهتف عشرات آلاف اليمنيين باسم رئيسهم في ساحة السبعين في جنوب العاصمة بعد صلاة الجمعة. وإثر كلمته عبر التلفزيون، اطلق انصارصالح النار في الهواء ابتهاجا في عدد كبير من المدن. وقتل اربعة اشخاص، الاول برصاصة طائشة في صنعاء وثلاثة في إب جنوب العاصمة، كما ذكرت مصادر المستشفيات التي تحدثت عن عشرات الجرحى.


ومن جانبهم، تظاهر معارضو صالح الذين يطالبون بتنحيه منذ نهاية كانون الثاني/يناير، في صنعاء وتعز، فيما أطلق عليه جمعة "رفض الوصاية" في إشارة إلى رفض الثوار للتدخلات الدولية، خاصة الأمريكية والسعودية ، حيث رفع المتظاهرون شعار "لا للوصاية الاجنبية". وردد المتظاهرون في صنعاء "كفى تدخلات سعودية واميركية". ورد آخرون "علي عبدالله صالح جثة سياسية".


ومن جهته قال محمد العسل عضو تنسيقية "شبان الثورة" الذين ينظمون التظاهرات، ان ظهور صالح يهدف إلى رفع معنويات انصاره وزيادة الضغط على المعارضة لتقبل بدور سياسي لنجله وابناء اخوته. وذكرت مصادر يمنية ان الرئيس صالح قرر الظهور على شاشة التلفيون خلافا لرأي اطبائه الذين يعالجونه حتى يقول لليمنيين انه ما زال على قيد الحياة وفي كامل قدراته العقلية.

خطاب صالح لم يغير المعادلة


وقال الرئيس اليمني في تصريح استغرق دقائق وبثه التلفزيون الرسمي اليمني "اجريت اكثر من ثماني عمليات ناجحة من الحروق نتيجة الحادث". ودعا بعبارات عامة الى "الحوار" في اليمن، وقال "نرحب بالشراكة في اطار الدستور والقانون. نرحب بالشراكة على أسس ديموقراطية، دستور الجمهورية اليمنية الذي قام على التعددية السياسية والحزبية وحرية الرأي والرأي الاخر ... لكن هذا هو الرأي والرأي الآخر هو الذي يقومون به من قطع الطرقات لاخافة ... واقلاق عامة الناس".


ويتولى منصور هادي مهام الرئاسة بالوكالة لكن صالح لم يعينه لتولي شؤون الحكم اثناء غيابه. ولا يزال علي، الابن البكر للرئيس اليمني واقاربه، يسيطرون على قسم من الجيش والاجهزة الامنية. وتطالب المعارضة وخصوصا المتظاهرون الشبان بتشكيل مجلس انتقالي لمنع عودة صالح وطي صفحة رئاسته.

دويتشه فيله


0 جواب لـ ” استمرار الانقسام في الشارع اليمني بعد أول ظهور للرئيس صالح“

شاركنا بتعليقك

آخر المقالات

مرئيـات

Minkome.com | منكم.كوم | Conception et développement : SAM CORP تنويه :جميع التعليقات هي مسؤولية مؤلفيها ولا تعكس بالضرورة وجهات نظر هذا الموقع.