أهـم الأنبــاء

كوكاكولا لنبني غذا أفضل

مترو العاصمة الجزائرية جاهز و قيد التجريب

بتاريخ : الجمعة، 5 أغسطس، 2011 | الأعمدة :



بدأ مديرو مترو العاصمة الجديد في تنظيم سلسلة من الأبواب المفتوحة لتعريف سكان العاصمة بعالم النقل الجماعي.

وقد فتحت محطة حديقة إيسي أبوابها للجمهور يوم الخميس الماضي (28 يوليو). ويخطط جهاز المترو لتنظيم يوم مفتوح في محطة الفوزيي في الرابع من أغسطس يليه يوم آخر في محطة بوخلفة في الحادي عشر من الشهر الحالي ويوما ثالثا في محطة البريد يوم 18 أغسطس. ويأتي تنظيم هذه الأيام التجريبية استعدادا لتشغيل المترو في 31 أكتوبر المقبل.

وتأمل شركة الجزائر للنقل الجماعي التي تدير شبكة النقل العام أن تساعد هذه الأيام المفتوحة الجمهور على اكتشاف المحطات بأنفسهم بدءا من مواقع التذاكر الإلكترونية إلى القطارات.

وبهذ المناسبة احتشد جمهور كبير في محطة حديقة إيسي من باب الفضول لمشاهدة ما يحدث فيها. وبدأ الأشخاص الذي استخدموا خدمات المترو في دول أجنبية من قبل في عقد مقارنات مع الخدمة الجديدة.

يقول مراد، وهو طبيب، "المحطة جميلة، كما أن القطار بنفس الجمال بلونه الأزرق السماوي. أعتقد أن مترو العاصمة سيكون في مستوى أمثاله الأوروبيين".

من جانبها تقول فاطمة التي تعمل في مجال الإعلانات وهي مفعمة بالانفعالات "شعوري أن اليوم تحولت الرؤية إلى حقيقة. لقد رأينا المترو فعلا. وعلينا الآن ننتظر قليلا قبل الاستمتاع بخدماته بالكامل. لقد انتظرناه 30 عاما".

وقد تمت تكسية كامل أرضية محطة إيسي بالبلاط وزودت بسلالم كهربائية للنزول إلى الأرصفة. ويعتبر التصميم الراقي للمحطة أكثر شيء أثار إعجاب سكان العاصمة حيث إن معظمهم لم يشاهد المترو إلا على شاشات التلفزيون.

أما أولئك الذي جربوا شبكات المترو في دول أخرى خلال رحلاتهم فلم يبد عليهم نفس الشعور الجارف بتحقيق انتصار ما، حيث أن أشخاصا مثل مولود الذي يدرس في باريس قال أن التصميم ليس أصيلا بشكل خاص.

إلا أن المدرسة وريدة أكدت على أن الشعور العام لدى الجمهور هو أن ما يهم هو حصول الناس على وسيلة نقل داخل المدينة مناسبة وغير ملوثة، حيث ستساهم في حل أزمة النقل الخانقة في العاصمة الجزائرية التي تعيش اختناقات مرورية يومية من الفجر إلى الغروب.

وخلال الأيام المفتوحة لمترو العاصمة سيقوم المنظمون ببعض الأنشطة الرمزية مثل تقديم قمصان وكابات رأس تحمل شعار المترو للأطفال.

ويخطط جهاز مترو العاصمة لتشغيل الخدمة الجديدة على مدى الأسبوع من الساعة الخامسة صباحا إلى الحادية عشرة مساءا. وفي هذا الصدد قال باسكال غاريت مدير عام وكالة الجزائر للنقل العام "سيتم استخدامه بأقصى طاقته الاستيعابية خلال ساعات الذروة وسينقل حوالي 22,000 راكب في المتوسط كل ساعة".

سيبدأ تشغيل المترو على خط واحد بطول 9.5 كيلومتر، وستكون له في البداية عشر محطات تقع في مناطق باشجراح والمغارية وحسين داي وسيدي محمد ووسط العاصمة.

وصرح وزير النقل عمار تو أن التسليم المبدئي للمترو سيتم في 31 أكتوبر المقبل

وقال "مبدئيا، لن يتأخر التسليم عن بداية شهر نوفمبر، وقد يتم ذلك في الأول من نوفمبر المقبل، حيث إن ذلك يتوقف على الجهة التي ستدعى للقيام بالافتتاح الرسمي".

وفي غضون ذلك، ستبدأ وكالة الجزائر للنقل العام سلسلة من عمليات التشغيل التجريبي (عمليات غير تجارية) اعتبارا من الثامن من شهر سبتمبر، وفقا لمنظمي الأبواب المفتوحة.

الجدير بالذكر أن العمل في مترو العاصمة الجزائرية انطلق في الثمانينات إلا أنه توقف لعدة أعوام قبل أن يستأنف العمل في التنفيذ وفقا لخطة دعم إعادة الانطلاق الاقتصادية (2000-2005) وخطة دعم النمو الإضافية (2005-2009).

وباستطاعة أولئك الذين لم يشاركوا في الجولة المنظمة التي جرت يوم 28 يوليو أن يلحقوا بالأبواب المفتوحة التي ستنظم خلال الأيام القادمة. وحيث إن الأبواب المفتوحة التي ستجري في المحطات الأخيرة تصادف شهر رمضان فمن المقرر أن تنظم خلال الفترة المسائية من الساعة التاسعة والنصف إلى الثانية عشرة والنصف صباحا.

المصدر:موقع مغاربية

0 جواب لـ ” مترو العاصمة الجزائرية جاهز و قيد التجريب“

شاركنا بتعليقك

آخر المقالات

مرئيـات

Minkome.com | منكم.كوم | Conception et développement : SAM CORP تنويه :جميع التعليقات هي مسؤولية مؤلفيها ولا تعكس بالضرورة وجهات نظر هذا الموقع.